Overblog
Follow this blog
Edit post Administration Create my blog
egyptlayer.over-blog.com

egyption law

لا أنام

Posted on May 28 2012 by adhm eldakhs in افلام ابيض واسود


نادية أنفصل أبوها عن أمها بالطلاق وهى فى الثانية من عمرها، فنشأت فى حجر أبيها الذى امتنع عن الزواج وكرس حياته لتربيتها والعناية بها، وعندما بلغت نادية السادسة عشرة من عمرها، تزوج أبوها من "صفية" التى كانت سيدة كريمة الخلق، لكن الابنة امتلات نفسها بالغيرة على المرأة التى جاءت لتحتل المكان الأول فى قصر أبيها فاندفعت تعاكس بالتليفون رجلا، رأته فى النادى، وتضرب له موعد لقاء..وهكذا التقت "نادية" بمصطفى، ترددت على شقته فى غفلة من أهلها، ثم يحدث أن يتعرف "مصطفى" بزوجة أبيها فى أحدى السهرات وبيدى اهتمامه وإعجابه بها، فيزداد حقد "نادية" عليها، وغيرتها منها، فتعمل على الإيقاع بها لطردها من البيت، وتنجح الفتاة فى إيهام أبيها بوجود علاقة آثمة بين زوجته وينفصل عن أخيه، وتصبح نادية سيدة البيت مرة أخرى. تشعر نادية بتأنيب الضمير، فتعمل على تزويج أبيها من زميلة قديمة لها صادفتها فى المصيف، لكنها سرعان ما تكتشف أن لزوجة أبيها الجديدة عشيقا تغدق عليه مال أبيها المخدوع، وتنجح فى تسجيل حديث تليفونى بينهما يثبت هذه الخيانة، تنجرح من إطلاع ابيها على الحقيقة حتى لا تحطم حياته الزوجية مرتين.وزاد فى عذابها أنها أدركت أن مصطفى لا يحبها، وأنه سعى إلى صفية بعد طلاقها، وخطبها لنفسه، يفاجئ أبوها زوجته الجديدة مع عشيقها، فتضطر نادية إلى أيهام أبيها بأن العشيق إنما هو حبيبها الذى يريد أن يخطبها. ويوافق هذ الحل هوى فى نفس زوجة الأب فتتمسك به، وتحمل زوجها على الموافقة على هذا الزواج، لكن نادية لا تستطيع أن تمضى فى التستر على الخيانة إلى النهاية، فتصارح أباها ليلة عقد القران بالحقيقة، ويتدخل القدر مرة أخرى، إذ تتصل إحدى الشموع بثوب زفافها فتشتغل فيها النار، وتنقل إلى المستشفى، حيث تنقذ حياتها، لكن يصاب جسمها بتشويه من أثر الحريق.
تاريخ العرض : 1957
اخراج : 
صلاح أبوسيف
بطولة :
 فاتن حمامة يحيى شاهين مريم فخرالدين عماد حمدي هند رستم رشدي أباظة عمر الشريف رفيعة الشال 

Comment on this post